Color



التقرير السنوى 1998

فيما يلي التقرير السنوي عن نشاط الجمعية خلال العام 1998م.


أ- الاجتماعات :
عقدت الجمعية خلال عام 1998م ثلاثة اجتماعات :
1- الاجتماع العاشر في ناميبيا بتاريخ 7/4/1998م (على هامش أعمال المؤتمر البرلماني الدولي التاسع والتسعين ).
2- الاجتماع الحادى عشر في موسكو بتاريخ 10/9/1998م (على هامش أعمال المؤتمر المائة للاتحاد البرلماني الدولي ).
3- الاجتماع الثاني عشر في القاهرة بتاريخ 19/11/1998م ( على هامش أعمال المؤتمر الأول للجمعية ).

ب- انتخابات اللجنة التنفيذية :
تنص المادة 15 من النظام الأساسي للجمعية على أن ” تتألف اللجنة التنفيذية للجمعية من رئيس الجمعية رئيسا ونائبه واثنين من أعضاء الجمعية تنتخبهما الجمعية العامة لمدة ثلاث سنوات على أن تنتهى عضوية أحد الأعضاء بعد سنة ثم العضو الأخر في السنة التى تليها وتنتهى عضوية الرئيس ونائبه بعد نهاية السنة الثالثة “.

ونظراً لانتهاء عضوية السيد/ شريدة عبد الله المعوشرجي رئيس الجمعية ، والسيد/ سامي مهران نائب رئيس الجمعية ، فقد زكت الجمعية العامة في اجتماعها العاشر الذى عقد في ناميبيا في 7/4/1998م السيد/ شريدة عبد الله المعوشرجي أمين عام مجلس الأمة الكويتي رئيساً لمدة ثلاث سنوات جديدة وكذلك السيد/ سامى مهران أمين عام مجلس الشعب المصرى نائبا للرئيس لمدة ثلاث سنوات أخرى.

ج- المؤتمرات وحلقات العمل :
1- رأت الجمعية أن تنظم مؤتمرات دورية يتناول كل منها مناقشة موضوع أو موضوعات محددة ذات الأهمية الخاصة في العمل البرلماني ، على أن يشارك فيها المعنيون من أعضاء المجالس النيابية وأماناتها العامة ، وذلك بغية تبادل الخبرات والأفكار وتعميق الصلات الثقافية والاجتماعية بين الأعضاء وتوحيد وجهات النظر حيال القضايا المشتركة. وكانت الجمعية العامة قد وافقت في اجتماعها التاسع الذى عقد في القاهرة في 14/9/1997م على عقد مؤتمر للأمناء العامين للبرلمانات العربية في القاهرة خلال العام 1998. ونوهت الجمعية عن ذلك في تقريرها السنوى لعام 1997م ، بل أشار تقريرها السنوى لعام 1996م إلى عقد هذا المؤتمر خلال عام 1997م ، وتعذر ذلك بالنظر إلى الارتباطات والمسئوليات العديدة لأعضاء الجمعية. وخلال عام 1998م – وفي الفترة من 18 – 19 نوفمبر 1998م – تم عقد هذا المؤتمر ( وهو الأول في سلسلة المؤتمرات التى تزمع الجمعية تنظيمها) ، برعاية الأستاذ الدكتور أحمد فتحى سرور رئيس مجلس الشعب المصرى ورئيس الاتحاد البرلماني العربي ، وكان موضوعه ( الرقابة المالية للمجالس النيابية العربية في نطاق الاختصاص المالي ) ، وقد قامت الجمعية بجمع أوراق العمل والمناقشات التى دارت في المؤتمر في مجلد واحد لتمام الفائدة منها ، وتأمل الجمعية أن تواصل السير في هذا الطريق بعد أن لمست النجاح الذى حققه هذا المؤتمر وثمرته العلمية والعملية.

2- شاركت الجمعية ، ممثلة برئيسها ، في فعاليات حلقة العمل التى نظمتها الأمانة العامة لمجلس النواب اللبناني بالتعاون مع جامعة نيويورك فرع (ألباني) ، والتى انعقدت في بيروت في الفترة من 24 – 29 أغسطس 1998م ، عنوانها ( هيكلية مجلس النواب اللبناني – الأساس والتجديد ). وقدم رئيس الجمعية في هذه الحلقة محاضرة عن الهيكل التنظيمي للأمانة العامة لمجلس الأمة الكويتي وملامح التجديد فيها. كما قدم السيد/ سامى مهران نائب الرئيس مذكرة عن الخبرة التشريعية (الهيكلية والتجديد) في مجلس الشعب المصري.

3- تم الاتفاق مع السيد الأمين العام للاتحاد البرلماني العربي على أن يوجه الدعوة للجمعية لحضور المؤتمرات والندوات التى ينظمها الاتحاد البرلماني العربي لتشارك الجمعية فيها بصفتها هيئة استشارية للاتحاد.

د- الدراسات :
ضمن سلسلة الدراسات المقارنة بين الدساتير العربية ، قدمت الجمعية خلال عام 1998م دراستين :
1- الأولي عن الرقابة الدستورية للمجالس النيابية على الأمور المالية في ضوء الأحكام الواردة بدساتير الدول العربية.
2- الحصانة النيابية الموضوعية والاجرائية ، دراسة نظرية مقارنة.

ويقوم بهذه الدراسات الخبراء القانونيون والاقتصاديون والماليون بمجلس الأمة الكويتي تحت اشراف الخبراء الدستوريين بالمجلس ، وتأمل الجمعية مواصلة تقديم هذه الدراسات على أن تكون في إطار العمل البرلماني مع التنويع في موضوعاتها.

هـ- المساهمات المالية في ايرادات الجمعية :
تنص المادة 13 من اللائحة الداخلية للجمعية على أن : ” تتكون ايرادات الجمعية من مساهمات البرلمانات العربية ، وتكون هذه المساهمة من كل برلمان عضو بمبلغ عشرة آلاف دولار أمريكى على الأقل سنويا لواحد من الأعضاء الذين يمثلون البرلمان في الجمعية ، وبمبلغ خمسة آلاف دولار أمريكي سنويا لكل عضو آخر ” ، وتشكر الجمعية لجميع الأعضاء مسارعتهم إلى تقديم مساهماتهم.

وبالنظر إلى الظروف المالية الدقيقة التى تمر بها دولة السودان فقد وافقت الجمعية – خلال عام 1998م – على خفض المساهمة السنوية من المجلس الوطني الفلسطيني إلى ألف دولار أمريكى ، وللأسباب ذاتها سبق أن وافقت الجمعية خلال عام 1997م علىخفض المساهمة السنوية من المجلس الوطني الفلسطيني إلى ذات المقدار ، على أن يكون ذلك في الحالتين بصورة مؤقته.

و- مقر الجمعية :
يواصل رئيس الجمعية جهوده لعقد اتفاقية بشأن المقر ، تبرم بين حكومة دولة الكويت والجمعية ممثلة برئيسها ، كما تفضل الأستاذ الدكتور/ أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب المصري ورئيس الاتحاد البرلماني العربي فبعث في 9/9/1998م برسالة إلى سمو ولى العهد ورئيس مجلس الوزراء الشيخ سعد العبد الله السالم الصباح ، يأمل فيها من وزارة الخارجية بدولة الكويت اعداد مشروع اتفاق يعقد بين حكومة دولة الكويت والاتحاد البرلماني العربي طبقا للأصول المرعية ، على أن يتضمن هذا الاتفاق على الأخص الحصانات والامتيازات التى تمنح لممثلى الأمانات العامة للبرلمانات العربية أثناء ممارستهم لمهامهم وقيامهم بالأمور المتعلقة بالجمعية وأثناء سفرهم إلى مقر الاجتماع وعودتهم منه ، وذلك على غرار القانون رقم 97 الذى أصدره فخامة رئيس الجمهورية العربية السورية بتاريخ 31/12/1979م في شأن مقر الاتحاد البرلماني العربي في دمشق ، وقد أعدت الجمعية بالفعل مشروع هذه الاتفاقية.

وكانت الجمعية العامة في اجتماعها التاسع بتاريخ 14/9/1997م قد اقرت خطة العمل لنشاط الجمعية حتى نهاية عام 1998م ، ومن أهم ما جاء في هذه الخطة :

1- مراجعة جداول أعمال مؤتمرات الاتحاد البرلماني العربي قبل انعقادها ودراسة بنودها وتقديم ورقة عمل باسم الجمعية بصفتها هيئة استشارية للاتحاد تتضمن وجهة نظرها ومقترحاتها حول كل بند.

2- تبادل الزيارات الميدانية للعاملين بالأمانات العامة الأعضاء في الجمعية ، وبصورة خاصة العاملين في القطاعات المعنية بالجلسات واللجان.

3- المشاركة في الندوات والمؤتمرات البرلمانية العربية والدولية ، ونشر القرارات التى تصدرها في المجلة الفصلية للإتحاد البرلماني العربي باسم الجمعية.

4- عقد برامج تدريبية للعاملين في البرلمانات أعضاء الجمعية في عواصم الدول الاعضاء بالتناوب ، على أن يتولى التدريب فيها متخصون في العمل البرلماني ، من العاملين في الأمانات العامة ومن غيرهم مع استخدام الوسائل الحديثة في التدريب التى لا تعتمد على المحاضرة والتلقين المباشر.

5- عقد ندوة عامة يكون موضوعها ( اجراءات العمل البرلماني ) يشترك فيها المتخصون في العمل البرلماني من الأمانات العامة ومن غيرهم كأساتذة الجامعات ورؤساء وأعضاء المجالس النيابية.

6- تبادل الجرائد الرسمية – التى تنشر فيها القوانين واللوائح – بين الأمانات العامة أعضاء الجمعية ، وكذلك النشرات والمطبوعات التى تصدرها كل أمانة عامة.

ز- رسالة شكر إلى السيد رئيس مجلس الأمة الكويتي :
قررت الجمعية العامة في اجتماعها العاشر الذى عقد في ناميبيا فى 7/4/1998م توجيه رسالة شكر إلى السيد/ أحمد عبد العزيز السعدون رئيس مجلس الأمة الكويتي على عنايته بدعم الجمعية ماديا وأدبيا ، كما تود الجمعية أن تؤكد تقديرها وتثمينها لكل ما تلقاه من السيد رئيس مجلس الأمة الكويتي من عون ومساندة في أداء مهامها ، وفى مقدمة ذلك توفير المقر المؤقت للجمعية ، وتزويدها بما تحتاجه من أدوات وتجهيزات مكتبية كانت ستضطر لولا ذلك إلى شرائها من ميزانيتها.

وإذا كانت الجمعية لم تتمكن من إنجاز جميع هذه المهام خلال العام 1998م – بالنظر إلى حجمها من ناحية ومسئوليات أعضائها من ناحية أخرى – فإنه يحدوها الأمل في أن تخطو خطوات واسعة في سبيل الوفاء بالكثير منها خلال العام 1999م.